-->

الكاب- وداعا لتساقط الشعر نتيجة العلاج بالكيماوى

الكاب- وداعا لتساقط الشعر نتيجة العلاج بالكيماوى

    وافقت مؤخرا ادرة الغذاء FdA الامريكية والتى تعنى ادارة الغذاء والدواء الامريكة على تتداول وتسويق اول نظام علاجى للحد من تساقط شعر مريضات سرطان الثدى داخل البلاد ولذالك للنساء التى تخضع للعلاج بالكيماوى  لحمايتهن من الصلع .

    كما نعرف جميعا ان الصلع هو الاثر الجانى الاشهر والاوسع عالميا لموضع استخدام الكيماوى فى علاج السرطان , وخاصة سرطان الثدى .

    حيث ان الشعر يمكن ان يسقط دفعة واحدة او بشكل تدريجى وفى بعض الحلات يتمكن الاطباء من علاجه بعد انتهاء الجلسات الكيماوية

    وقد اكد المنشور او التقرير المنشور على صفحات مواقع ادارة الغذاء والدواء الامريكية ان نظام الكاب الجديد "DigniCap" سوف يؤدى الى تحسين الجانب النفسى لمرضى السرطان ويحد بشكل ملحوظ من عملية تساقط الشعر .


    وناتى الان لشرح طريقة عمل الكاب :
    ويتم التحكم بشكل كامل فى عملية التبريد باستخدام الكمبيوتر، حيث يعمل على تمرير سائل بارد عبر الكاب الذى يرتديه المريض أثناء الخضوع لجلسة العلاج الكيماوى، وتوجد فوق الكاب طبقة من مادة النيوبرين المطاطية، والتى تثبت نظام التبريد كله، وتحافظ على درجة الحرارة المنخفضة.
    وتعتمد الفكرة الاساية للكاب على ان البرودة تؤدى الى انقياض الاوعية الدموية فى فروة الراس فينحسر الدم المتوجة اليها مما يؤدى الى تقليل كمية العلاج الكيماوى المتجة الى بصيلات الشعر , وكما نعلم فان درجة الحرارة المنخفضة تقلل من نشاط بصيلات الشعر وتحد من عملية التكاثر وانقسام الخلايا , ولذلك فان فكرة الكاب الاساسية سوف تؤدى الى تقليل نسبة الشعر المتساقط وممكن ان تمنع تساقطته نهائيا فى بعض الحالات .

    وقد تم التاكد من فاعلية نظام الكاب الجديد حيث اقيمت التجارب على اكثر من 120 مريضة بسرطان الثدى فى المرحلة الاولى والثانية وكانت النتائج ايجابية , وقد كانت النتيجة ان اكثر من 65% من المرضى اكدو فقدان اقل من نصف شعرهم فقط اثناء العلاج .

    ويقوم الباحثون الان بتطبيق هذ الاختراع المبهر على مريضات المرحلة الثالثة والرابعة .

    وكام نعلم فان اى علاج جديد يكون له اثار جانبية ,ومن ابرز الاثار الجانبية لهذا الكاب الجديد هو الام الرقبة والصداع والام الكتفين , واكد القائمون على المشروع انه يجب ان يتم التنسيق مع الطبيب المعالج قبل استخدام الكاب لانه لا يصلح لكل الحالات المريضة ,واسندت عملية تصنيع هذا العلاج او الكاب الى الشركة السويدية "Dignitana"
    الوان
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع الوانى .

    إرسال تعليق

    اعلان
    اعلان
    اعلان
    اعلان
    اعلان